سبوتيفاي تحارب أدوات حظر الإعلانات

البوابة العربية للأخبار التقنية 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عمدت منصة بث الموسيقى والبودكاست سبوتيفاي Spotify إلى تحديث شروط الخدمة الخاصة بها، لتتخذ موقفًا أكثر صرامة فيما يتعلق بأدوات حظر الإعلانات في بنود الخدمة المحدثة، يصل إلى حد حظر الحسابات المستخدمة لأدوات منع وحظر الإعلانات، وذلك ابتداءً من الأول من شهر مارس/آذار.

وكان مستخدمو النسخة المجانية من سبوتيفاي يثبتون برمجيات تحظر الإعلانات أو إصدارات معدلة من تطبيق سبوتيفاي لمنع المنصة من تشغيل الإعلانات ضمن التطبيق.

ويبدو أن عدد هؤلاء المستخدمين قد ازداد بشكل تطلب ردًا من سبوتيفاي، والتي تقدم نسختين من خدمتها مجانية ومدفوعة مقابل 9.99 دولار في الشهر.

ويحصل مستخدم النسخة المدفوعة Spotify Premium من سبوتيفاي على وصول غير محدود إلى مكتبة الموسيقى الخاصة بالمنصة دون أي إعلانات.

ويستطيع المستخدمون المجانيون الاستماع إلى 15 قائمة بحسب الطلب من قوائم المنصة ذات الشعبية، والتي يتم تنسيقها بحسب أذواق المستخدمين، ولكن عليهم أيضًا الاستماع إلى الإعلانات بشكل متقطع.

موضوعات ذات صلة بما تقرأ الآن:

وحاول بعض المستخدمين تخطي الإعلانات عن طريق تثبيت أدوات حظر الإعلانات، إلا أن رد المنصة لم يتأخر.

وقالت خدمة بث الموسيقى والبودكاست في رسالة بريد إلكتروني مرسلة إلى المستخدمين: “لقد قمنا بتحديث شروط الاستخدام الخاصة بنا، مما يوضح أن جميع أنواع برمجيات حظر الإعلانات، وبرامج التتبع، وأنشطة البث الاحتيالية غير مسموح بها”.

وينص موقع سبوتيفاي على أنه لا يسمح بالتحايل أو حجب الإعلانات أو إنشاء أو توزيع أدوات مصممة لمنع الإعلانات في الخدمة.

وتقوم المنصة، في حال اكتشاف حساب مجاني يستعمل أدوات حظر الإعلانات، بإنهاء الحساب أو تعليقه على الفور.

وتشكل هذه الخطوة تغيرًا جديرًا بالملاحظة بالمقارنة مع سياسات المنصة السابقة، حيث كانت ترسل رسالة بريد إلكتروني إلى المستخدمين تنبههم إلى أن حسابهم قد تم تعطيله بسبب استخدام برمجيات حظر الإعلانات، على أن يتم منحهم فرصة لإزالة أداة منع الإعلانات، واستعادة إمكانية الوصول إلى الحساب.

ويحق لسبوتيفاي مع هذا التغيير الجديد إنهاء الحساب بشكل فوري في حال اكتشافها أن المستخدم يشغل برمجية حظر الإعلانات.

ولاحظت سبوتيفاي مؤخرًا أن الحسابات المستخدمة لبرمجيات حظر الإعلانات آخذة في الارتفاع، وأن هذا الأمر يزيد من التكلفة على الشركة.

وكانت المنصة قد بدأت في وقت سابق باتخاذ إجراءات صارمة ضد تطبيقات أندرويد غير المصرح بها والتي تسمح للأشخاص بالوصول إلى الخدمة بدون إعلانات.

وقالت في شهر مارس/آذار الماضي إن حوالي مليوني مستخدم، أو ما يقرب من 1.3 في المئة من قاعدة مستخدميها في ذلك الوقت، كانوا يستخدمون برمجيات حظر الإعلانات أثناء استخدام النسخة المجانية من التطبيق.

تجدر الإشارة إلى أن الإيرادات من الاشتراكات المدفوعة تمثل تقريبًا إجمالي قيمة مبيعات سبوتيفاي أو 88 في المئة، وذلك وفقًا لتقرير أعمالها للربع الرابع من عام 2018، والذي أوضحت من خلاله ارتفاع عدد المشتركين بنسبة 36 في المئة إلى 96 مليون.

أخبار ذات صلة

0 تعليق