شبكة إنستاجرام ستعمل على إخفاء الصور التي تعرض الإيذاء الذاتي

إلكتروني 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

تريد إنستاجرام تضييف الخناق على الصور التي تعرض الإنتحار أو إيذاء الذات. وبالتالي، فقد قررت الشركة الآن إخفاء الصور التي تجسد الإيذاء الذاتي وراء ما تطلق عليه الشركة إسم ” شاشات حساسة “. ستؤدي هذه الميزة إلى تعتيم الصورة حتى يتخذ المستخدم قرارًا بعرضها والنقر على الصورة.

ويأتي تركيز إنستاجرام المتجدد على منع إنتشار مثل هذه الصور بعد إنتحار المراهقة البريطانية Molly Russel. يعتقد والدها أن الفتاة البالغة من العمر 14 سنة وضعت نهاية لحياتها بعدما شاهدت صورًا للإيذاء الذاتي على كل من Instagram و Pinterest.

وتشير إرشادات الشركة الموجهة لمجتمع إنستاجرام إلى أنه يتم إزالة المشاركات التي تشجع الأشخاص على ” إحتضان فكر الإيذاء الذاتي “. وعلاوة على ذلك، فقد قامت إنستاجرام في العام 2016 بإطلاق أدوات للوقاية من الإنتحار والتي شملت خيارات تسمح للمستخدمين بإرسال تقارير حول هذه المشاركات لإدارة الشركة. قال رئيس شركة إنستاجرام، السيد Adam Mosseri أن صور الإيذاء الذاتي ستكون مخفية خلف ما تطلق عليه الشركة إسم ” شاشات حساسة ” على إنستاجرام. وعلاوة على ذلك، فقد أوضح أنه سيلتقي وزير الصحة البريطاني Matt Hancock هذا الأسبوع.

أخبر السيد Adam Mosseri صحيفة The Telegraph البريطانية أن إنستاجرام ستقوم بزيادة إستثماراتها في ” المهندسين ومراجعي المحتوى المدربين ” ليكون من الصعب العثور على محتوى من هذا النوع. تم حظر صور القطع بالفعل من الظهور في عمليات البحث والهاشتاجات والحسابات الموصى بها. كما ستقوم إنستاجرام بتقديم دعم أفضل للأشخاص الذين ” ينشرون صورًا تشير إلى أنهم يكافحون إيذاء النفس أو الإنتحار “.

المصدر.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق