فضيحة جديدة لفيسبوك

المحترف 0 تعليق 0 ارسل طباعة تبليغ

عادت من جديد لتصبح محور فضيحة جديدة متعلقة دائما بخصوصية مستخدميها، فبعد فضيحة كامبريدج أناليتيكا التي تفجرت خلال السنة الماضية وكلفت فيسبوك الكثير، عادت الشركة من جديد بفضيحة أخرى كشف عنها الموقع الأمريكي المتخصص "TechCrunch".

لكن هذه المرة فإن فيسبوك لا تواجه مشاكل فقط مع مستخدميها بسبب عدم احترام خصوصيتهم، وإنما كذلك مع شركة آبل بسبب عدم احترامها لمعاييره، وفي تفاصيل هذه الفضيحة الجديدة فإن فيسبوك قامت بعرض مبلغ مالي يصل إلى 20 دولارا شهريا على عدد من المستخدمين الشباب في الولايات المتحدة الأمريكية ما بين 13 و 35 سنة من أجل الاطلاع على كل ما هو موجود في هواتفهم وذلك عن طريق مشروعها المسمى Atlas.

ويتعلق الأمر باستعمال هؤلاء المستخدمين لتطيق VPN هو Facebook Research على هواتفهم، وتقول فيسبوك إن الهدف هو معرفة كيفية تصرف المستخدمين، إلا أن ذلك يعد أمرا غير شرعي بالنسبة لقواعد شركة آبل التي قامت بحظر تطبيق سابق على آبل ستور على iOS أغسطس الماضي وهو تطبيق Onavo  الذي كان له نفس الدور، لكن يبدو أن فيسبوك قامت بخداع آبل من خلال إعادة تطبيقها المتخصص في هذا المجال على أساس أنه تطبيق تجريبي.

وفي دفاعها عن نفسها أشارت فيسبوك إلى أن الأمر يتعلق بمشروع بحثي من أجل فهم سلوكات المستخدمين على الإنترنت، كما أشارت أنه بإمكان المستخدمين في أي لحظة الانسحاب من هذه الدراسة، لكن تبريرات فيسبوك التي نقلها TechCrunchلم تلق رضى الجميع.

أخبار ذات صلة

0 تعليق